التخطي إلى المحتوى

إذا قمتِ بإتباع الكثير من الحميات الغذائية ولكنها لم تؤتي بنتائج إيجابية معكِ، هذا يعني أنكِ تعاني من خلل في الهرمونات، حيث أثبتت بعض الدراسات أن هناك عدد من الهرمونات تكون مسؤولة عن زيادة وزن الجسم في حالة نقص أو زيادة نسبتها.

واليوم نأتي إليكِ بأهم الهرمونات التي يجب أن تقومي بعمل تحاليل لها كل فترة حتى تتأكدي بأنكِ لا تعاني من خلل بها.

الهرمونات التي يجب فحصها بشكل دوري

أولاً: هرمون الغدة الدرقية:

هذا الهرمون يؤدي دائماً إلى كسل أداء الغدة الدرقية، كما أن نقصه هو سبب رئيسي في زيادة الوزن.

أعراض نقص هرمون الغدة الدرقية:

جفاف البشرة، الشعور دائما بالإرهاق، الإمساك.

ثانياً: هرمون الأستروجين:

فمع قرب انقطاع الدورة الشهرية لدى السيدات، يتم خفض نسبة هرمون الأستروجين وفي مقابل ذلك يحدث زيادة في الوزن، لذا نجد دائماً الأطباء ينصحون بممارسة الرياضة وجعلها عادة يومية مع بداية انقطاع الدورة الشهرية.

ثالثا: هرمون البروجسترون:

إن النقص في نسبة هرمون البروجسترون يسبب احتباس المياه داخل الجسم، مما يؤدي إلى الشعور بالتثاقل والانتفاخ.

رابعاً: هرمون التستوستيرون:

هو هرمون الذكورة، وفي حالة وجود اضطراب هرموني، يؤدي إلى مشاكل عديدة تعاني الكثير من السيدات منها، مثل عدم انتظام الدورة الشهرية، وزيادة نمو شعر الوجه، بجانب ظهور حبوب بالوجه، وزيادة الوزن .

خامساً: هرمون الإنسولين:

هذا الهرمون هام جداً للإنسان بشكل عام، وليس فقط للسيدات، فهو المسؤول عن القيام بتنظم الكربوهيدرات والدهون في أجسامنا، وهو الذي يسمح للجسم الإنسان باستخدام الجلوكوز، كما أن ارتفاع معدلاته تؤدي إلى زيادة الوزن .

التعليقات