الكثير منا يقومون بتناول المسكنات بشكل مستمر، بمجرد الشعور بأي ألم دون أن نعرف ما تأثيرها على الصحة، فقد أثبت بعض الدراسات الطبيبة التي أجريت على المسكنات التي كشفت عن الاستخدام المفرط للمسكنات يشكل خطر كبير للإصابة بالأزمات القلبية في وقت مبكر، خاصة من بداية الثلاث الأشهر الأولى من تناول المسكنات بشكل منتظم.

وقد أعلن بعض الباحثون في جامعة نيويورك أن الأشخاص الذين يتناول العقاقير المسكنة الغير الستيرويدية للالتهابات ولعلاج الألم والالتهاب، فقد يزيد من خطر الإصابة بأزمة قلبية تقدر ما بين 20- 50 %.

وقد كشفت هذه الدراسة التي أعلن عنها والتي أجريت على 446.763 شخص فقد أصيب حوالي 61.460 منهم بنوبات قلبية حادة، فعند تناول أي جرعة من المضادات الالتهابات غير الستيرويدية، مثل البروفين عند تناوله لمدة شهر بشكل منتظم فقط يزيد من خطر الإصابة بنوبات قلبية.

وبجانب خطر ارتشاح عضلة القلب الحاد، أحياناً تحدث في الشهر الأول من بدء تناول المسكنات بشكل يومي، وهذا يلقي بالمسئولية كاملة على الطيب أثناء وصفه المسكنات للمرضى لتقيم الإيجابيات والسلبيات ومع تحديد المدة الزمنية التي يتناول فيها المريض المسكنات حتى لا يقع في بعض المخاطر التي تعود على صحة القلب من تناول المسكنات.