التخطي إلى المحتوى

أعلنت اليوم، السلطات الكويتية عن غرق باخرة إيرانية، غرقت قرب جسر الشيخ جابر الأحمد، مؤكدةً بأن الفرق المختصة استطاعت من انتشال جميع أفراد طاقهما دون تسجيل أي أصابات.

كما صرحت وسائل إعلامية كويتية، أن المسؤول في الإدارة العامة للإطفاء، العقيد “خليل الأمير” أفاد بأن، الباخرة التي غرقت اليوم، هي باخرة بضائع كانت قادمة من إيران في اتجاه ميناء “الدوحة”، وأكد “الأمير” أن الباخرة غرقت كلياً، وبحمد المولى عز وجل، نجا طاقهما جميعهم وهم 6 إيرانيون.

ومن جانبه، أبان المسؤول بالإدارة العامة للإطفاء، بأن الشركة المشرفة على مشروع جسر جابر، نجحت في انتشال البحارة الذين كانوا على متن الباخرة، مشيراً بأن الباخرة كانت محملة ببضاعة عبارة عن “مادة الجبس” التي يتم استخدامها في الديكور.

كما أكد الأمير، بأن البحارة ال6 تم تسليمهم لخفر السواحل، بينما تولى مركز “الشويخ للإطفاء البحري” التعامل مع الحادث.

التعليقات