هناك بعض المشاكل الصحية الغير خطيرة التي تحدث أثناء الصيام، ومن الممكن أن يتعامل معها بكل سهولة، وأحياناً تحدث هذه الحالات بسبب سوء التصرف أثناء الصيام، منها سوء الهضم، ارتجاع المريء وحرقان المعدة، ولتجنب هذه المشكلات فلابد من تناول ثلاث وجبات رئيسية تعادل الوجبات الرئيسية، حيث أن تكون هناك فترة زمنية ملائمة بين هذه الوجبات.

حيث أن الصائم يقضى ساعات طويلة من خلال الطعام والشراب، وبعد ذلك يفاجئ المعدة بكميات كبيرة على دفعة واحدة أثناء وجبة الإفطار، ويتسبب في حدوث الكثير من المشاكل، ومن الأفضل أن يبدأ الصائم في تناول عدد من حبات البلح الرطب أو التمر كمصدر طاقة سريع، وبعد يشرب كمية بسيطة من الماء لتعويض السوائل، ثم يمنح وقتاً لراحة المعدة وبعدها يمكن تناول وجبة الإفطار كاملة ولابد أن تحتوي على طبق السلطة كطبق رئيسي.

  • وجبة خفيفة

وهي تمثل وجبة العشاء في الأيام العادية، ويفضل تناولها بعد 3 أو 4 ساعات من وجبة الإفطار، فيمكن تناول سلطة الفواكه أو عصير الفاكهة، أو التمر مع القهوة.

  • وجبة السحور

وهي تمثل وجبة الإفطار التي نتناولها في الصباح الباكر في الأيام العادية، فلابد أن تكون وجبة خفيفة حيث يتم تناولها في ساعات متأخرة من الليل، حيث يمكن تناول ساندوتش من الخبز الأسمر بالبيض المسلوق أو صدور الدجاج المشوي، أو القليل من الفول، أو الزبادي أو أي نوع من الفاكهة، مع الحرص على عدم تناول كميات كبيرة من الملح لأنه يزيد من الشعور بالعطش خلال ساعات الصيام.