التخطي إلى المحتوى

صرح الشيخ أحمد ممدوح، أمين الفتوى في دار الإفتاء المصرية، إن تعريف المحرم للسفر للمرأة هو أن كل رجل يحرم على المرأة أن يتزوج منها حرمة مؤيدة ومنه الزوج، فهو محرم لزوجته.

وأشار خلال لقائه في برنامج على قناة النهار الفضائية، بأنه يوجد عدد من الأحاديث التي تمنع المرأة من أن تقوم بالسفر بدون محرم منها، حيث أن حديث الرسول يقول ” لا يحل له مرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تسافر مسيرة يوم وليلة إلا مع ذي محرم”، وأن المقصود من الأحاديث بأن كل ما يدعى سفر بأنه لا تسافر المرأة إلى أي مكان فيه إلا مع ذي محرم.

كما قد أوضح بأن النبي محمد صلى الله عليه وسلم، قد أشار في حديثه عن عدي بن حاتم أن النبي صلى الله عليه وسلم قد قال له ( فإن طالت بك حياة، لترين المعينة ترتحل من الحيرة حتى تطوف بالكعبة، لا تخاف أحدا إلا الله) ومعنى هذا الحديث هو أن نقيد الأحاديث الأخرى التي تحرم سفر المرأة بدون محرم، وأن العلة في الأمر هو الأمن وليس المحرم، فعندما يحين ويتوفر شرط الأمن بدون أن يتواجد محرم فيجوز في هذه الحالة أن تسافر المرأة بدون محرم ما دامت آمنة على عرضها ونفسها.

التعليقات