التخطي إلى المحتوى

كتب ياسمينا أحمد في صحة وجمال آخر تحديث

الكثير من السيدات يعملون بالوقت الحالي لتوفير معيشة جيدة في ظل الظروف الصعبة، وقد أكدت دراسات علمية حديثة على أن الأفراط في العمل لدى النساء يؤثر بالسلب على خصوبتهن، حيث قام بعض العلماء في كلية “هارفارد”، بإجراء دراسة حول الخصوبة على 473 امرأة ممن يبحثون عن علاجات للخصوبة، وعند سؤال العلماء لهم عن أحوالهم بالعمل كانت الإجابة الأفراط في عدد ساعات العمل، وقد اكتشف العلماء بعد إجراء التحليلات على أن العمل بنظام النوبات، وخلال الليل، والأعمال الثقيلة، تحمل أثار سلبية على خصوبة المرأة.

حيث أكدت الدراسة على أنها تؤثر على عدد البويضات الناضجة، وقد يؤدي الإرهاق بالعمل إلى إيقاع الساعة البيولوجية بالجسم، والذي يؤثر بالسلب على الخصوبة، ويقوم العلماء بإجراء دراسات أعمق لتؤكد تلك النظرية، إلا أنها توجه نصائح إلى المرأة التي تخطط لوجود حمل أن تدرك آثار العمل السلبية على الحمل.

التعليقات