تداول رواد التواصل الاجتماعي فيس بوك، مقطع من فيديو لولادة طفل برأسين من الهند، وكان الطفل يزن عند الولادة 2.5 كيلو جرام، وقد فارق الحياة الطفل بعد 24 ساعة من ولادته، وكان الطفل حالته خطيرة والأطباء احتجزوا بالحضانة وأصر أهله على إخراج الطفل من المستشفى رغم خطورة حالته.

وبحسب الصحيفة البريطانية ديلي ميل، قال الطبيب المعالج جايبركاش ناريان الأستاذ المساعد في قسم طب الأطفال بالمستشفى،  قد ألقيت نظرة على الطفل الذي ولد برأسين، وهذا هو الطفل الأول للزوجين، لذلك لم يستشيروا طبيب خلال فترة الحمل، ولم يتخذوا الإجراءات اللازمة.

وأكد الطبيب المعالج بأن كانت الأم بصحة جيدة بعد الولادة، لكن الطفل كان يعاني من صعوبة بالغة في التنفس، وقام الدكتور ناريان بدراسة بإمكانية إجراء عملية للطفل، لكن وجد ذلك الأمر صعب، حيث تعتبر عملية فصل التوائم في العادة ممكنة، ولكن بمثل هذه الحالة فأن الأمر مستحيل.