التخطي إلى المحتوى

صرح الدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية السابق، أن الله سبحانه وتعالي قد وهب مصر نعم لا تعد ولا تحصى، ومن أهمها نعمة نهر النيل، وأنه يجب أن نحافظ عليها.

وتابع المفتي السابق حديثه خلال خطبة الجمعة أمس 13 من يناير 2017، أن النيل من أنهار الجنة، وأنه يجب أن يحافظ عليه وإلا نكون مسرفين في المياه.

وطالب “جمعة” من يقوم بالوضوء بضرورة إغلاق الصنبور عند الانتقال من عضو إلى آخر، قائلا: “رسول الله صلي الله عليه وسلم كان يتوضأ بنصف لتر فقط، وكان ينهي الصحابة عن الإسراف في الماء وحتى لو للوضوء”.

وقد أكد الدكتور علي جمعة أن الرسول صلي الله عليه وسلم كان يغتسل بشكل كامل بنحو لترين فقط من الماء.

التعليقات