التخطي إلى المحتوى

أدعية ليلة القدر للولادة تبادر كل سيدة في فترة الحمل للبحث عنها، خاصةً إن كان هذا حملها الأول، وتخاف كثيرًا من تجربة الولادة، ويرتعب قلبها أكثر على طفلها، فتتمني من الله أن تكون ولادتها ميسرة، وأن يخرج طفلها للحياة بسلام وهو في أتم الصحة، والخلقة التامة، وليلة القدر غير معلومة لكن رسولنا أخبرنا أنها في الأيام الوترية الأخيرة من شهر رمضان، وكل ما ندعو به الله فيها بإذن الله مستجاب.

أدعية ليلة القدر للولادة

يمكن للسيدة أن تدعو لنفسها في العشر الأخيرة من رمضان لييسر لها الله ولادتها بإذنه ورحمته تعالى ومن أمثلة تلك الأدعية ما يلي:

  • اللهم يسر ما كان صعبًا، فاغمرني أنا وطفلي برعايتك.
  • اللهم احمني أنا وابني وارعنا بعينك التي لا تنام.
  • يا رب يسر، يا رب يسر، يا رب يسر.
  • اللهم آمن خوفي، وارزقني من لدنك ساعة تكون فيها ولادتي ميسرة برحمتك.
  • اللهم أني ليس لي سواك، وأنا أتعلق بكرمك يا ربي، فارزقني من لدنك ولادة سهلة ميسرة خالية من الألم.
  • يا رب استودعتك طفلي الذي تعلق به قلبي قبل أن تراه عيني.
  • اللهم أني أمتك وأحبك، فاجعل ولادتي سهلة، واحمي ابني يا الله.

أدعية الأم لأبنتها الحامل في ليلة القدر

تواظب كل أم على الدعاء لأطفالها حتى وإن كبروا وأصبح لهم بيتهم الخاص، بالأخص البنت الحامل، فإن أمها تتحين أيام رمضان الأخيرة لتدعو الله لها مثل:

  • اللهم يسر لابنتي، ولا تريني فيها سوء يا الله، واجعلها سالمة هي وطفلها.
  • يا رب سهل على ابنتي ولادتها، فتمر منها يا الله بسلام.
  • اللهم احفظ ابنتي، ويسر أمرها، واكفها يا الله شر ما قضيت.

لا توجد أدعية ليلة القدر للولادة بعينها، لكن يمكن تخصيص الدعاء بسهولة الولادة، وأن تمر الأم وجنينها من تلك العملية الصعبة بسلام وصحة، والله برحمته سوف يستجيب بإذنه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.