التخطي إلى المحتوى

أعلنت دراسات طبية حديثة على انه يمكن حقن غاز الأوزون فى الركبة لعلاج آلام التهاب المفاصل ، وأظهر الباحثون أن حقنة أسبوعيا فى الركبة من غاز الأوزون،ويمكن العلاج به للتقليل من الألم وتحسن القدرة على الحركة.

يعمل غاز الأوزون عن طريق وقف إفراز “البروستاجلاندين” وهو يعنى ان المواد الكيميائية التى تفرز عند التهاب المفاصل، والتى تعمل على ارسال إشارات الألم إلى الدماغ.

يوجد ما يقدر بنحو تسعة ملايين شخص فى بريطانيا لديهم درجة ما من هشاشة العظام، ويعانون من تدمير الغضاريف والأنسجة اللينة، وينتج عن ذلك أن تتلامس العظام مع بعضها البعض، ويحدث الاحتكاك وبالتالى تصبح المفاصل متورمة ومؤلمة للغاية،واظهرو انه لا توجد أدوية لعلاج هذه الحالة وكثير منهم يعانون من الاعتماد على تناول المسكنات لتخفيف الأعراض التى تظهر عليهم .

وفى السنوات الأخيرة تم استخدام الأوزون فى مجال الطب، وعلى سبيل المثال: استخدم فى طب الأسنان كأحد أهم البدائل المتاحة لوقف تسوس الأسنان، ووضح أنه يعالج البكتيريا الضارة التى تؤدى إلى تُعفن الأسنان واللثة.

وزاد الدكتور فيليب كوناجان، أستاذ طب العضلات والعظام فى جامعة ليدز البريطانية، أن الأوزون يمكن أن يكون مفيدا فى علاج الأمراض لأن الفحوصات المخبرية أوضحت أن الغاز له اثار مضادة للالتهابات ويعمل على علاج الام ومشاكل المفاصل.