التخطي إلى المحتوى

يجب على الأم أن تقوم بتهيئة إبنتها للتغيرات التي ستحدث لها عند الوصول إلى سن البلوغ، ومن أهم تلك التغيرات هو نزول الدورة الشهرية، ولابد من التحدث مع الإبنة في كل ما يخص ذلك الموضوع حتى لا تتفاجئ أو تصاب بصدمة نفسية نتيجة للنزيف الخاص بالدورة الشهرية.

وبالطبع هناك بعض الطرق الصحيحة التي يمكن أن تساعد الأم في التحدث مع إبنتها في ذلك الموضوع بدون المبالغة حتى لا تقوم بإخافة إبنتها، وفي نفس الوقت تقوم بتهيئتها بصورة صحيحة وسليمة لما سوف يتغير لها نفسيا وجسديا أيضا.

حيث يجب على الأم أن تطمئن إبنتها وأن تعلمها بأن الدورة الشهرية هي أمر صحي جدا يزيد من جمال الفتاة ويعطيها أنوثة أكبر، كما أنها تعد الفاصل الحقيقي بين طفولتها وبلوغها، ولابد أن تخبر الأم إبنتها عن كافة أعراض الدورة الشهرية حتى لا تصاب بالذهول عند نزولها.

ومن أهم الأمور التي يجب على الأم أن تناقشها مع إبنتها فيما يخص ذلك الموضوع هي النظافة الشخصية، حيث يجب أن تقوم بتغيير الفوطة الصحية كل أربع ساعات حتى لا تتعرض إلى المشاكل الصحية، كما يجب أيضا أخذ حمام دافئ بشكل يومي للمساعدة على الإسترخاء وهدوء الأعصاب.